مناجاة الامام السجاد عند الكعبة

    شاطر
    avatar
    ابن المهاجر
    Admin

    عدد الرسائل : 1411
    العمر : 45
    الموقع : http://gashi.yoo7.com
    الدوله :
    تاريخ التسجيل : 19/02/2008

    مناجاة الامام السجاد عند الكعبة

    مُساهمة من طرف ابن المهاجر في الإثنين أبريل 21, 2008 11:20 am

    قال طاووس اليماني:
    رأيت علي بن الحسين عليه السلام يطوف من العشاء الى السحر ويتعبد، فلما لم ير احدا وعاد ا لحجاج الى منازلهم رمق السماء بطرفه وقال:

    الهي غارت نجوم سماواتك وهجعت عيون انامك وابوابك مفتحات للسائلين جئتك لتغفر لي وترحمني وتريني وجه جدي محمد في عرصات القيامة.

    ثم بكى وقال:

    وعزتك وجلالك، ما أردت بمعصيتي مخالفتك وما عصيتك اذ عصيتك وانا بك شاك، ولا بنكالك جاهل ولا لعقوبتك متعرض ولكن سولت لي نفسي واعانني على ذلك سترك المرخى عليّ فالآن من يستنقذني من عذابك وبحبل من اعتصم أن قطعت حبلك عني ... ويلي كلما طال عمري كثرت خطاياي ولم أتب .. اما آن لي ان استحي من ربي، ثم بكى وانشأ يقول:

    اتحرقني بالنار ياغاية المنى فـأين رجـائي ثـم ايــن محبتــــي

    اتيــت باعـمال قبــــاح زريــــة وما في الورى خلق جنى كجنايتـي

    ثم بكى وقال: سبحانك تعصى كأنك لا ترى، وتحلم كأنك لم تعص، وتتودد الى خلقك بحسن الصنيع كأن بك حاجة اليهم فخر الى الارض، وقال فدنوت منه فجعلت رأسه في حضني، ثم سالت دموعي على وجهه الشريف، فاستوى جالساً وقال:

    من الذي شغلني عن ذكر ربي؟

    قلت: يا بن رسول الله (ص) انا طاووس اليماني ماهذا الجزع والفزع؟ ونحن يلزمنا ان نفعل مثل هذا ، فنحن العاصون فأبوك الحسين وامك الزهراء وجدك رســول الله (ص).

    فالتفت الي وقال:

    ــ هيهات يا طاووس ! دع عنك حديث أبي وأمي وجدي فقد خلق الله الجنة لمن اطاعه واحسن ولو كان عبدا حبشياً وخلق النار لمن عصاه ولو كان سيداً قرشياً الم تسمع قوله تعالى ]فاذا نفخ في الصور فلا انساب بينهم يومئذ ولا يتسائلون

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 2:03 am